وكالة الحق الاخبارية

لانها تبنت البرنامج الحكومي الذي يقوده الرئيس الكاظمي وزارة الصناعة والمعادن تتعرض لحملة شعواء مسعورة مشبوهة

اخبار سلايدمكتبة الصورمكتبة الفديو

لانها تبنت البرنامج الحكومي الذي يقوده الرئيس الكاظمي    وزارة الصناعة والمعادن تتعرض لحملة شعواء مسعورة مشبوهة

Share

نددت وزارة الصناعة والمعادن بالحملة المشبوهة ضدها وضد وزيرها الاستاذ منهل عزيز الخباز لاصراره على تشغيل شركات الوزارة ومنها معامل الحديد والصلب والسيطرة الحكومية على سكراب الحديد وايقاف تهريبه

وجاء تنديد وزارة الصناعة والمعادن بالحملة المغرضة والمشبوهة التي تبنتها بعض الجهات ، مؤكدة المضي في تطبيق خطتها ومشروعها الوطني لاعادة هيبة الصناعة العراقية والعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق المزيد من النجاحات والانجازات ومحاربة الفاسدين وكل من يحاول تعطيل وايقاف المسيرة التي يقودها معالي الوزير الاستاذ منهل عزيز الخباز.
واوضحت الوزارة ان الحملة المغرضة التي تتعرض لها وزارة الصناعة والمعادن جاءت بسبب ارادة واصرار معالي الوزير على تشغيل معامل الشركة العامة للحديد والصلب المتوقفة منذ عام 2003 وسعيه وجهوده الحثيثة في الحصول على مبلغ (50) مليار دينار لاعادة حركة الانتاج في معامل الحديد والصلب واعادة الحياة لهذا الصرح الصناعي الكبير في بداية العام المقبل الى جانب جهوده الجبارة في السيطرة على سكراب الحديد الموجود في كافة محافظات العراق لغرض استخدامه كمادة اولية في انتاج حديد التسليح لدعم مشاريع البنى التحتية في عموم البلاد وايقاف تهريبه الى الخارج الامر الذي اغاض الفاسدين واغضبهم مادفعهم الى شن حملة مغرضة عبر نشر تسريبات ملفقة ومعلومات كاذبة تستهدف الاساءة والتشويه لسمعة الوزارة.
وتشدد الوزارة على ان تشغيل معامل الشركة العامة للحديد والصلب سيسهم في توفير العملة الصعبة وايقاف تهريبها الى الخارج وسد حاجة السوق المحلية من مادة الحديد وحاجة الشركة العامة للصناعات الفولاذية لديمومة منتجاتها التي تخدم وزارتي الكهرباء والاسكان ومعامل الاسمنت وشركات وزارة الصناعة ومنع استيراد الحديد اضافة الى تشغيل الايدي العاملة وهذا الامر يضر بمصالح الكثير من الجهات التي سارعت الى تبني وتمويل حملة اعلامية رخيصة ضد الوزارة ومعالي الوزير الاستاذ منهل عزيز الخباز من خلال الادلاء بتصريحات تفتقد الى الصحة والمصداقية.
ان وزارة الصناعة والمعادن تقف جنبا الى جنب مع معالي الوزير الاستاذ منهل عزيز الخباز للتصدي لكل المحاولات والحملات المغرضة والمشبوهة من اجل الوصول الى الهدف الاسمى في تحقيق قفزة نوعية ونهضة حقيقية في القطاع الصناعي العراقي تنفيذا لما تضمنته الخطة والبرنامج الحكومي الذي تبناه دولة رئيس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي لاعادة هيبة الصناعة العراقية ورفع شعار صنع في العراق.